a7lakalam88
مرحباً بك ** زائر ** بادر بالتسجيل تجد ماتتمناة من عالم التسلية والمرح فى منتدى أحلى كلام88




 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نهاية حبك اعدامى...........قصة رووعة.......

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
midonow
مشرف
مشرف
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 521
العمر : 30
العمل/الترفيه : برمجة كومبيوتر + تصميم فلاشات
نوع وسام التميز 1 :
نوع وسام التميز 2 :
وسام التكريم :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 3887
تاريخ التسجيل : 31/01/2008

مُساهمةموضوع: نهاية حبك اعدامى...........قصة رووعة.......   الأربعاء فبراير 06, 2008 4:09 am

[justify]حبيت انقل لكم القصه الرائعه
واتمنى انها تعجبكم
............................................


" علقتني بالهوى لما الهوى رماني ... تجرحني من غير سبب وتقولي لو تنساني ... وانسى الهنا كيف انا ... تجرحني ياللعجب وانت اللي يوم دوا لي ... "

عائلة بو فارس "محمد"
مريم 18 سنه .. حبوبه ومتواضعه بالرغم من جمالها الفتان / توها داشه الجامعه
فاطمه 20 سنه هاديه حساسه و دلوعه بس دلعها حلو وتدخل القلب شكلها عادي جداً / فالجامعه
فارس 28 سنه انسان متفتح لابعد الحدود عقله اكبر من سنه بوايد متفهم ويموت في خواته / موظف ويأسس شغله الخاص
جاسم 9 سنوات وايد funny والكل يموت في خفة دمه / فالمدرسه
ايمان 15 سنه عكس خواتها وايد مغروره ومتكبره متسرعه في قراراتها ومستهتره / بالصف الاول الثانوي
عبدالعزيز 20 سنه توأم فاطمه ونفس الطباع انسان هادي شكله عادي جدا بس جذاب ومغرم بنوره صديقة اخته مريم
ام فارس انسانه طموحه قوية الشخصيه " مزنه " وهي اللي دفعت ابو فارس انه يكمل دراسته الجامعيه بعد الزواج ويحتل منصب من اهم المناصب فالدوله
ابو فارس انسان متواضع طيب وقلبه كبير بس لما يعصب محد يقدر يقرب منه" محمد " .. قبل الزواج كان موظف عادي حاله حال اي موظف حكومي راتبه على قده لكن تشجيع ام فارس دفعه ان يكمل ويحصل على منصب مرموق ويأسس نفسه

عائلة بو محمد " حمد "
اخو بو فارس ... حمد واكبر عياله محمد سمي عمه ... واللي يموت في زوجته " ساره " وعياله التوأم " ناصر ونايف " سنتين.. محمد اكبر من فارس بسنه 29 عمره وهو صديق فارس الروحي مثل مايسمون بعض وكل من يسأل محمد عن عمره يقول بعدي صغير عمري 22 سنه بس شكلي يوحي للكل باني كبير / موظف
علي 24 سنه يدرس في مصر وهو انسان عصبي جداُ بس الكل يحبه لما يروق ودمه خفيف ويحب ان الكل يناديه علوه
خالد 26 سنه رومنسي لأبعد الحدود .. يحب وحده والكل يحاول يعرف منو هاذي بس هو مو راضي يقول منو هي ( اللي هي بنت عمه بس اي وحده فيهم ؟؟؟ ) / موظف وشريك فارس في تجارتهم الخاصه
فاضل 18 سنه من عمر مريم بنت عنه وهي معاه ربع واخوان ودوم فاضل يشتكي لها الحال وهي نفس الشي ومريم اللي تشجعه دوم وتنصحه وهي لها الفضل في نج*** بنسبة 80% في الثانويه العامه
الريم 16 سنه اكبر من ايمان واعلى منها بصف واحد هي وايمان مو ربع وايد لان ايمان متكبره وماتنعاشر وايد لكن ريم عكسها طيبه بس شيطونه وتحب تلعب مع الا**** وصديقها المفضل الفضلي " فاضل " هي بس اللي تناديه بهالاسم
سلطان 12 سنه صديق جاسم ودومهم مع بعض بالرغم ان جاسم يحس بفرق السن بينهم .. سلطان وايد جاد جدام البنات وثقيل بس مع الشباب شخصيته غير
اسماء 6 سنوات اصغرهم والكل يموت عليها فالبيت بحكم انها اصغر وحده واسماء اموره وتجنن
فهد 8 سنوات اكبر عن اسماء طيب وحساس بس المسكين انولد مايسمع ولا يتكلم بس عايش حياته طبيعيه والكل محسسه انه طبيعي وتعلموا لغة الاشاره عشانه كلهم يحبونه مو شفقه عليه بس لانه عسووول راعي مقالب وحركات ودوم مع جاسم وسلطان
بومحمد " حمد " اصغر من بوفارس بس تزوج قبله وماخذ بنت عمه " منيره " بومحمد شديد وايد والكل يخاف منه ويسوي له حساب وبالرغم من شدته الا انه رومنسي وخالد طالع عليه رومنسي
بومحمد مدلع ام محمد دلع شي شي شي
بو محمد يشتغل بالعقارات من بعد التقاعد .. ويعشق التوأم " ناصر ونايف "
ام محمد " منيره " طيبه بس عيبها انها وايد وسواسيه وتحاتي عيالها في كل شي وخاصه زوجها بومحمد وهي تحب " هيا " اخت زوجها وايد هم قراب من بعض .

لطيفه: مو مصدقه فطامي ؟!؟
فاطمه: كل شي جايز .. حبيبتي توقعي الأسوء .. بس لا تفقدين الأمل الله كبير ...
لطيفه وخانقتها العبره: والنعم بالله .. بس يا ربي ليش يستوي فيني جي .. اعوذ بالله من الشيطان الرجيم شو قاعده اخربط انا ...
فاطمه: اذكري ربج حبيبتي وهونيها وتهون ..
لطيفه وتبكي بحرقه: .............. يا رب تاخذ حقي منه الظالم، الخاين
فاطمه: آمين .. كلن له الله يا بعد كلي انتي لاتكدرين خاطرج على شانه وربي انه ما يستاهل .. اليوم له وبكره الله بيعوضج انشالله احسن عنه صدقيني
لطيفه: آمين مادري شو كنت بسوي بدونج فطامي فديت قلبج ..
فاطمه: احنا خوات مابينا هالكلام حبيبتي ... بسج عاد عطتج ويه يالدبه .. يلا لازم اروح عند هلي تحت اشوفج بكره انشالله
لطيفه: باي حياتي ... لقائنا بكره بأذن الله..
لطيفه وفاطمه ربع من ايام المرحله الاعداديه وكل وحده ترتاح للثانيه ومايخشون عن بعض شي
المسكينه لطيفه .. كانت محيره لولد خالتها بس هو رفضها بسبب عاهه فيها لما استوى لها حادث من كم سنه دش الزجاج في عينها وماتشوف من عينها اليمين لان والعدسه تحركت شوي عن مكانها فشوي مغير شكلها بالرغم من جمالها الهادي ... المسكينه انصدمت يوم درت انه انه خطب وحده من اهلها وانصدمت لانه كان واعدها بأنهم لبعض وهي على كلامه بنت احلامها معاه وماتخيلت انهم مايكونون لبعض وفي لحظه حطم كل احلامها اللي بنتها .. وماعندها الا فطامي تشتكي لها ..
" القدر هذا القدر لو ما رضيت .. الفراق يصير وعيونك تشوف "

بعد ما سكرت فطامي عن لطيفه ادمعت عينها على غاليتها .. والله ماتستاهل لطوف فديتها .. مسكينه مو بإدها الحادث اللي استوى لها .. آيه عليها .. الله يصبرها .. نزلت عند اهلها تحت ولقت ايمان تتكلم بالتلفون ومريم مندمجه مع التلفزيون كعادتها ..
فاطمه: مراحب جميعاً
ابتسمت لها مريم بحنان: مرحبا ملايين .. اما ايمان طنشت وكملت سوالفها على التلفون.. اندمجن فاطمه ومريم مع التلفزيون الا بدخلة فارس عليهم
فارس بعبط وصوت مسموع " متعمد عشان ايمان تسكر التلفون " : مرحباااااا مرحبااااااا مرحبااااا قلنا مرحباااا
وتم يردد مرحبا يمكن لمدة دقيقه بصوت مزعج وفاطمه ومريم ماسكتوا من الضحك وايمان منقطع ويها ومنحرجه من صوت فارس العالي وسكرت التلفون بعصبيه .. سكت وسلم على خواته
فارس: احوالكم الحوريات شو مسوين؟
فاطمه ومريم: تمام التمام ابو الفوارس
اما ايمان ما علقت بس كانت اطلعه بنص عين..
فارس: آمانيه"يقصد ايمان" هاو آر يو؟ how are you?
ايمان: اعتقد اسمي ايمان .. وانا إابخير ولاتقول...... ههههههههه قطع كلامها بضحكه عاليه هزت البيت
فارس: ههههههههه انتي بخير ولا إبخير ههههههههه قفلت ( يعين عصبت) ايمان
والحوريات" فاطمه ومريم" ماتوا من الضحك ..
فاطمه: فارس تعليقاتك تنرفز ايمان ههههههه خف عليها شوي
ايمان بعصبيه: محد طلب رايج يالحوريه .... افففففففف
فاطمه بابتسامه تاخذ القلب: يسلم لي قليبه العصبي
مريم: الا اقول يالبطل شو جبت لي الشوكلاته فديتك؟
فارس: افا مريامي وانا اقدر انساج ... راح فارس للمطبخ ورجع بكيس كبير وراح لعند مريم وصب كل اللي بالكيس على راسها وهي تصارخ: آآآآآي شو هااااي ؟؟ فاطمه وايمان ضحكوا عليها ههههههههههههههه
ايمان: وانا شو لي من هالخير ؟.
مريم: ممممممممممم بفكر لو بعطيج منه شي ..
مديت ايمان ايدها تبي تاخذ شوكلاته الا تضربها مريم على ايدها: لالالا يالحراميه .. السارق تقطع يده ..
ايمان وبسرعه خذت لها كم حبة شوكلاته وشردت وهي تضحك: ان الله غفوراً رحيم... فاطمه وفارس يضحكون على هبالتها .. راحت ايمان غرفتها تدرس والحوريات تمن مع فارس يسولفن .. الا يدخل عليهم واحد وهو يدندن "عبدالعزيز توأم فاطمه"
" المشكله اني لا سامعن صوتك .. ولا شايفن زولك .. ولا بيننا ميعاد .. حبيبي حبيبي .. ليتك تشوف شلون .. امشي الخطى وبهون .. من همي وجروحي " و وراه كان واحد يعلق عليه "خالد ولد عمه"
خالد: سلامي على العاشق الولهان .. ماقدر انا ياويل حالي .. لا خالد ولا عبدالعزيز انتبهوا لوجود فارس والحوريات في الصاله .. وفجأه عم السكون وخالد انحرج منهم ..
اما عبدالعزيز فكان يعبر عن الموقف المحرج اللي حط نفسه فيه ويسلم عليهم او انه السالفه مو له ..
عبدالعزيز:السلام على من اتبع الهدى ... احم احم
فارس والحوريات ماسكين اعمارهم والابتسامه شاقه ويوهم: وعليكم السلام
فاطمه: شو اخبارك عبدالعزيز " كازانوفا " ... اقصد عبدالعزيز اخوي الغالي .."كازانوفا معناتها العاشق او المغرم "
مريم وفارس وخالد: هههههههههههههه
فارس: الله عليك شو عندك ادندن يالغالي ... ومريم تكمل عليهم ..
مريم: عزوزي فديت قلبك ياليتني من ادندن عليها الحين ..
عبدالعزيز انحرج وماقدر يرد بس بذكاءه غير الموضوع على طول وبأنفعال: مادريتوا شو استوى على احمد بن راشد ... لا حول الله
الكل مندمج الا خالد لانه عارف طبع عبدالعزيز لما ينحرج يضيع السالفه ...
فاطمه برقه: شو استى عليه ؟ ؟؟!
عبدالعزيز ببرود: ولا شي ....
فارس والحوريات: !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
خالد ضحك عليهم وقال: صدقتوا بو الزوز" قصده عبدالعزيز" الله يهديكم هههههههههههههه
فارس: الله يهديك يا ريال .. خرعتنا .. مسكين هالاحمد ماعندك الا هو تخوف الناس فيه ..
" احمد بن راشد .. يكون ولد جيرانهم عايش بروحه من بعد وفاة عائلته في حادث من 4 سنين والكل يحاتيه ويخاف عليه لانه تغير عن احمد قبل الحادث الفضيع .. " عشان جي الكل سكت لما عبدالعزيز طراه
تموا الشباب سوالف وياهم الحوريات .. لين وقت متأخر حوالي 11 بالليل
استأذن خالد: اوكي يا جماعه انا بحرك .. بكره عندي دوام ولازم اروح
فاطمه: بدري ولد العم
مريم: ايوه تو الناس
خالد: لا يسلم راسكم .. غير هالمره .. فمان الله
الكل: الله يحفظك ... و وصله فارس لين الباب
الحوريات وعبدالعزيز راحوا ينامون اما فارس طلع يتمشى شوي ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نهاية حبك اعدامى...........قصة رووعة.......
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
a7lakalam88 :: رومانسى :: رومنسيات من القلب-
انتقل الى: